اضغط هنا إن لم يقم المتصفح بتحويلك آليًا .

12:33 مساءً , الثلاثاء 10 ربيع الأول 1442 / 27 أكتوبر 2020

فصل الخريف ، نوء سهيل ، منزلة الصرفة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
حوالة اليوم - عصام آل جمعان :

مع يوم الثلاثاء 13 محرم 1439 الموافق 3 أكتوبر 2017 تبدأ منزلة الصرفة ؛ وهي المنزلة الرابعة والأخيرة من منازل نوء سهيل ؛ وبعدها يبدأ الوسم ، تبلغ مدة منزلة الصرفة 13 يوما حيث تنتهي يوم الأحد 25 محرم الموافق 15 أكتوبر ؛ ولهذه المنزلة عدة خصائص أبرزها ما يلي :
- تعتبر منزلة الصرفة المنزلة الثالثة من منازل فصل الخريف في الحسابات المحلية .
- سميت بالصرفة لانصراف الحر بمشيئة الله .
- تزداد خلالها برودة الليل وتعتدل الأجواء نهارا بشكل تدريجي بمشيئة الله ؛ ولذلك يقل استخدام المكيفات لدى البعض .
- يبدأ مسار السحب بالاعتدال خلال منزلة الصرفة خصوصا على مناطق شمال ووسط المملكة ليصبح من الجنوب الغربي والغرب إلى الشمال الشرقي والشرق .
- تخف الرطوبة في سواحل المملكة بمشيئة الله .
- سبق أن هطلت أمطار متفاوتة على أجزاء من مناطق شمال ووسط المملكة خلال أيام هذه المنزلة من أعوام ماضية .
- يستمر الليل بالزيادة والنهار بالتناقص خلال منزلة الصرفة .
- تبدأ خلالها هجرة الحبارى والسمقان ، في حين يوشك وقت صيد القميري على الانتهاء .
وتقول العرب ( إذا طلعت الصرفة احتال كل ذي حرفة وجفر كل ذي نطفة وامتيز عن الماء زلفة ) بمعنى قولهم احتال كل ذي حرفة أي أن الشتاء قد أقبل وكل ذي حرفة يضطرب ويحتال للشتاء بما يصلحه به وقولهم جفر كل ذي نطفة أي أن الحوامل من الإبل قد ظهر حملها وعظمت بطونها فليس يدنو منها الفحل وقولهم امتيز عن الماء زلفة أي أنهم يخرجون متبدين ويفارقون المياه التي كانوا عليها لطلب الكلأ ويقال ( الصرفة ناب الدهر ) لأنها تفتر عن فصل الزمانين وفي الصرفة يعتدل الجو نهارا وتزداد برودته في الليل وتختفي فيه السحب القادمة من جهة الشرق إلى الغرب وتتلاشى الرطوبة والسموم وفي منتصفها تبدأ ظهور السحب والمزن من جهة الغرب وغالباً ما يكون في نوئها مطر وريح وتبرد فيها درجة حرارة الماء صباحاً ويبدأ في نهايتها دخول أيام مطر نوء ( الوسمى ) المنبت للكمأ ومطر الصرفة يسمى ( الهرف ) في عرف مزارعي نجد وفيها تتم هجرة طيور الماء والبط والكراكي ( الغرانيق ) وتهاجر فيها طيور الحبارى والسمقان وللمعلومية فنجم الصرفة هو النجم الرابع والأخير من نجوم الصفري التي فيها نهاية موسم الغوص الكبير الذي هو موسم ( القفال ) أي عودة جميع الغواصين من رحلة الغوص على اللؤلؤ وفي هذا النجم تحرث الأرض للزراعة ويحصد الأرز ويستمر جني ثمار النخيل وينصح المزارعون بكثرة سقي المزروعات ومنها القمح والذرة البيضاء والشعير والحبة السوداء والبقدونس والكرفس والكزبرة واليانسون والخس والسبانخ والكراث والجرجير والنعناع والهندباء والبصل والفلفل والثوم والبطاطس والبطاطا الحلوة والفجل والشمندر والسلق والجزر واللفت والبازلاء والفاصوليا والفول والليمون والفراولة والبرسيم كما يستمر غرس فسائل النخيل وتزرع الخضار الشتوية .
 0  0  1.5K
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 12:33 مساءً الثلاثاء 10 ربيع الأول 1442 / 27 أكتوبر 2020.