اضغط هنا إن لم يقم المتصفح بتحويلك آليًا .

12:05 مساءً , الثلاثاء 10 ربيع الأول 1442 / 27 أكتوبر 2020

فصل الصيف ، نوء المرزم ، منزلة الذراع

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
حوالة اليوم - عصام ال جمعان :

مع يوم السبت 6 ذوالقعدة 1438 هـ الموافق 29 يوليو 2017 م يحل ( نـوء الـمــرزم ) ؛ ومدته 13 يوما حيث ينتهي يوم الخميس 18 ذوالقعدة الموافق 10 أغسطس ، ويتألف نوء المرزم من منزلة واحدة هي ( منزلة الذراع) ؛ ومن أبرز خصائص فترة المرزم ما يلي :
- تعتبر منزلة الذراع هي المنزلة الخامسة من منازل فصل الصيف في الحسابات المحلية .
- تعرف منزلة الذراع بـ (طباخ التمر) أو (طباخ اللون) أو (صباغ اللون) ونحو ذلك .
- استمرار شدة الحر ويكثر هبوب رياح السموم .
- ارتفاع الرطوبة خصوصا في المناطق الساحلية .
- غالبا تهطل خلال فترة المرزم أمطار طيبة على مرتفعات جنوب غرب وغرب المملكة بمشيئة الله .
- أحيانا تتشكل خلال فترة المرزم خلايا رعدية محدودة على أجزاء من وسط المملكة بمشيئة الله .
- يكثر خروج الأفاعي والعقارب من مخابئها .
- تكثر خلال فترة المرزم الرطب والرمان .
- يعمد خلالها المزارعون إلى كثرة سقي المزروعات .
- يبدأ فيها الوقت المناسب لقلع فسائل النخيل وغرسها .
يقال له عند العرب القدماء مرزم الذراع ويقال أيضاً في الأمثال الزراعية ( إذا غاب المرزم فالزم ) ويعني ذلك الإمساك عن أعمال الزراعة لفوات وقت زراعتها وتقول العرب ( إذا طلع الذراع حسرت الشمس القناع وأشعلت في الأفق الشعاع وترقرق السراب بكل قاع وكنست الظباء والسباع ) وتنشط فيه رياح السموم اللاهبة وتسود فيه الرياح الشمالية الشرقية وتهب فيه ( أحياناً ) العواصف الترابية ويكثر الرطب في كثير من النخيل وتقول العرب كذلك ( إذا طلع المرزم يملاء المحزم ) أي يملاء مافوق الحزام من باكورة الرطب وتقول العامة أيضاً ( إلا جاء المجر على المسر شبع الحصيني والجعر ) أي إذا جاءت المجرة على سر النائم على ظهره يشبع الحصيني والكلب من التمر أي بمعنى إذا توسطت المجرة في كبد السماء وتستمر فيه سقيا الأشجار بدون إسراف أوتقتير يزرع في منزلة الذراع فسائل النخيل والبطيخ والشمام والذرة الصفراء والقثاء والخيار والملوخية والجرجير والقرع والباذنجان والكوسة والبصل والفلفل والثوم والباميا والطماطم والملفوف وزهرة القرنبيط والسمسم ويعرف عند عامة أهل الحرث باسم ( المرزم ) و ( طباخ الرطب ) و ( صبّاغ اللون ) و ( طباخ التمر ) وينصح فيه المزارعون بكثرة سقي المزروعات مع تقصير فترات الري وعدم الإسراف فيه آخر زراعات القيظ ويتم فيه قلع فسائل النخيل وزراعتها حتى نهاية شهر أيلول ( سبتمبر ) ويتم فيه استخراج اللؤلؤ من قاع الخليج العربي ويتم فيه جني ثمار النخيل حتى منتصف شهر تشرين الثاني ( نوفمبر ) ينضج فيه الرمان ويكثر فيه ليمون أبو زهيرة ويكثر في آخره الرطب والفواكه الصيفية وخلال هذه الفترة يرتفع نشاط وهياج الأفاعي والزواحف بمختلف أنواعها وتنتشر بشكل كبير خلال فترة الليل بسبب ازدياد معدلات الرطوبة خصوصاً على السواحل وفيه بوادر موسم صيد الدخل .
 0  0  1.1K
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 12:05 مساءً الثلاثاء 10 ربيع الأول 1442 / 27 أكتوبر 2020.