اضغط هنا إن لم يقم المتصفح بتحويلك آليًا .

09:58 مساءً , الجمعة 6 شوال 1441 / 29 مايو 2020

بدائل صحية يمكن أن تتناولها بدلاً من السكاكر والحلويات الضارّة

استخدم العسل لتحلية الشاي أو استخدمه لدى إعدادك للحلويات ..

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
حوالة اليوم - عصام صالح آل جمعان :

لا يستغني العديد من الأفراد عن التحلية؛ حيث أنّها تُعد جزءاً لا يتجزأ من وجبة العشاء اليومية، فمن منّا لا يرغب بتناول الحلويات لدى الانتهاء من وجبة العشاء؟ لا شكّ أنّ الحلويات تمدنا بالشعور بالرضا التام والسعادة الغامرة كن لا ينبغي لنا أن نغفل عن الأضرار الصحية التي تترتب على تناول السكاكر والبسكويت.

الجدير ذكراً إنّ أنواع السكاكر المتعددة تحتوي على نسب هائلة من السكريات والمواد الحافظة والدهون والمحلّيات الاصطناعية وغيرها من الكيماويات الضارّة، هذا وناهيك عن أنّها لا تحتوي على أي نسبة من الفيتامينات والعناصر الغذائية المفيدة.

ولكن هل هذا يعني أنّه ينبغي لنا أن نمتنع نهائياً؟ إنّ الأمر ليس كذلك على الإطلاق! وإنّما استبدل السكاكر بأنواع أخرى من الحلويات التي تحتوي على نسب عالية من العناصر الغذائية والفيتامينات.

نذكر فيما يلي البدائل الصحية التي يمكن لك أن تتناولها بدلاً من السكاكر والحلويات الضارّة:
1. التوت: تعد فاكهة التوت من المصادر الغذائية الغنية بالفيتامينات، كما وأنّها شهية ولذيذة ولا تتطلب تحضيراً.

2. الفواكه: إنّ ما ينطبق على التوت ينطبق على الفواكه بشكلٍ عام، فإنّ الفواكه غنية بالفيتامينات والمواد الكيميائية النباتية التي تعزز مناعة الجسم وتُقوّيه، هذا ويمكن لك أن تتناول التوت وأنواع الفواكه الأخرى طازجة دون أي إعداد، كما ويمكن لك أن تخلطها مع بعضها البعض وتضيف إليها اللبن وتستمتع بها.

3. جبنة الريكوتا: تُصنع هذه الجبنة من مصل الحليب وهو السائل الذي ينفصل عن الألبان عند إعداد الجبن، هذا وتعد الريكوتا من المصادر الغذائية الغنية بالكالسيوم وفيتاميني (أ) و(د).
في السياق ذاته، يمكن لك أن تعد أنواع مختلفة من الحلويات باستخدام هذا النوع من الجبنة، فعلى سبيل المثال يمكن لك أن تستخدمها في إعداد الفطائر المحلاة أو كعكة الجبن، كما ويمكن لك أن تخلطها مع قشدة كريمية وتستمتع بطعمها ولتستخدم مخيلتك لإعداد وصفات شهية وصحية.

4. اللبن: الجدير ذكراً ينتج اللبن عن طريق تخمير البكتيريا الموجودة في الحليب، حيث يعد اللبن غنياً بطبيعته بكل من الكالسيوم، الريبوفلافين، والمعروف بفيتامين (ب2) وفيتاميني (ب6) و(ب12)، وننوهك على أن تحرص في اختيار الأنواع الطبيعية لتحصل على الفائدة منه وأن تضف أنواع الفواكه المفضلة لديك إلى اللبن لتحصل على نكهة ألذ مما قد تتخيّل.
5. العسل: يجدر بالإشارة إلى أنّ العسل يمدّ الجسم بالحرارة والطاقة كما يُساعد على تشكيل خلايا معيّنة في الجسم، أيضاً يمد الجسم بمواد عديدة مهمة لتشكيل بعض الأنزيمات وغيرها من الخمائر البيولوجية لتعزيز عملية الأكسدة، هذا ويتمتع العسل بخصائص مضادة للجراثيم على خلاف الحليب الذي يخلق بيئة مواتية لنمو البكتيريا وتكاثرها.
إلى ذلك، إنّ العسل من المواد الغذائية القيّمة التي لا تنال حقها من التقدير، ولكن لا تُضيّع على نفسك الكثير بل احرص على أن تتنعم بفوائد العسل وتناوله بشكلٍ يومي أو منتظم، أيضاً استخدم العسل لتحلية الشاي أو استخدمه لدى إعدادك للحلويات بدلا من استخدام السكر.
6. الشوكولاتة: لايوجد أي مانع يحول دون تناولك الشوكولاتة لكن احرص على أن تختر الشوكولاتة الداكنة ذات النوعية الجيّدة.
 0  0  717
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 09:58 مساءً الجمعة 6 شوال 1441 / 29 مايو 2020.