اضغط هنا إن لم يقم المتصفح بتحويلك آليًا .

09:49 مساءً , الجمعة 6 شوال 1441 / 29 مايو 2020

أفضل الطرق لتتخلصي من الدهون الزائدة في الساق

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
حوالة اليوم - عصام صالح آل جمعان :

توفر قطعة اللحم الكبيرة التي تتدلى من ساقك الكثير من المعلومات الخاصة بنظامك الغذائي وروتين لياقتك الشخصية، ومع ذلك فأنت تستمرين في تناول الطعام بنهم، وكأن حياتك ستتوقف بالكامل على ذلك، وأنت على معرفة أكثر من أي شخص آخر بالأضرار التي سيسببها لك هذا الطعام في الداخل.

فهل تريدين أن تتخلصي من دهون الساق هذه؟، إذا كان جوابك نعم، فهنيئا لك أنك أخيرا تفهمت أهمية وضرورة امتلاك أقدام ذات وزن مثالي، لكن عليك أن تعرفي أن فقدان الدهون من الأقدام ليس كفقدانك محفظتك في مقعد محشو بكثرة في قطار، بحيث تكون في دقيقة بين يديك ومن ثم تختفي في لمح العين، فالأمر هنا لا يحدث كذلك إنما يختلف عن ذلك كليا، حيث إنك يجب أن تخضعي لنظام لياقة بدنية كالذي يخضع له الجنود في الجيش، والأكثر أهمية، أن هذا النظام يحتاج إلى دعم من قدرتك على التحكم بحاجة لسانك إلى المذاق من جهة، وحاجة معدتك إلى الطعام من جهة أخرى.

أما الطرق التي تستطيعين من خلالها أن تخسري الدهون المتراكمة في ساقيك، فهي:

أولا: مارسي الرياضة
وهنا، فقط انهضي من سباتك العميق واستعدي جيدا لبعض الطرق الخالصة "غير المغشوشة" القديمة لتبقى لياقتك البدنية في نصبها، بينما تتمعين في الوقت نفسه.

فالرياضات مثل كرة القدم، وكرة السلة، وكرة القدم الأميريكية وما تشابهها جميعها من رياضات أخرى، سيكون لها أثرها الصحي الإيجابي عليك، بحيث ستبدئين بالمشاهدة والشعور بالفرق في ذاتك ومن خلال مراقبة جسمك على مدى الأيام.

ثانيا: قومي بالمشي، وهرولي قليلا
فما نزال هنا نخفف عليك الأمر، لكننا سنستمر في قولنا إن جسمك لم يكن يتحرك بشكل جيد لفترة طويلة، وعلى هذا الأساس، فإن المشي والهرولة تعد حلولا جيدة.

فرياضة المشي، من جهتها، تعمل على تسخين وفتح عضلات الساق لديك، وذلك قبل أن تبدئي الهرولة.

ومن هنا، عليك أن تعرفي بأن منافع وفوائد الجري والمشي المنتظم تأتي كثيرة ومتعددة، ولنبدأ في الفائدة الأولى لهما، وهي التي تجعل منك الآن تقرئين هذا المقال، بالإضافة إلى أنها تمنع تعرضك للإصابة بمرض السكري، وتمكين القلب، عوضا عن تحسين اللياقة البدنية وآلية عمل الجسم وأعضائه المختلفة، والعديد العديد غيرها، ولا تنسي الحرص على اقتناء الحذاء الرياضي المريح، قبل أن تبدئي بممارسة هاتين الرياضيتين.

ثالثا: ركوب الدراجة الهوائية
وهنا، ستصبح الأمور قاسية بعض الشيء، لذا سيكون من الأفضل أن تكون معنوياتك مرتفعة، واعملي على ركوب الدراجة الهوائية لمدة نصف ساعة يوميا.

وكما هو الحال في الرياضات التي بيناها مسبقا، فركوب الدراجات الهوائية يساعد على حرق الدهون الزائدة.

رابعا: السباحة
ففي حال شعرت بأن الجو خانق وحار في جسمك أو رأسك نتيجة ممارسة ما سبق من ألعاب رياضية، خذي غطسة في بركة السباحة مباشرة وبردي جسمك، وهذه تعد طريقة ممتعة ومنعشة لحرق السعرات الحرارية في ساقيك، بينما تقطفين ثمار الفوائد الصحية الأخرى كتحسين أداء القلب والأوعية الدموية، وتعزيز صحة العضلات في أنحاء الجسم كافة، بالإضافة إلى تخفيض مستويات التوتر والقلق المرتفعة.

خامسا: تمارين الساقين
وهذا النوع من التمارين يبعد خطوة واحدة عن الوصول إلى اللاحدود، فضمني نظام لياقتك البدنية اليومي التمارين الرياضية الخاصة بالساقين كي تعلني لنفسك وللعالم أجمع بأنك تمشين قدما نحو لياقتك البدنية الصحية ووزن الجسم والأطراف المناسب والمتناسق.

وفي هذا الإطار، فإن ممارستك تمارين الساق الرياضية مثل تمرين الدفع، والقرفصاء، ورفع وتوسيع الساقين سيجعلك تتأكدين من أنه ليس هناك أية دهون إضافية ستنمو داخل قدميك أبدا، وإذا ما عرضت نظام تدريباتك أو تدربت أو استشرت مدرب لياقة بدنية مناسبا أو حتى مرشد خبير في هذه الأمور، يمكنك حينها أن تحترفي الطرق المناسبة والأفضل للقيام بهذه التمارين من أجل أن تمضي قدما في رحلتك الصابية إلى ساقين هزيلتين لكن قويتين في الآن نفسه.

سادسا: تناولي الطعام بطريقة صحيحة
وهنا جاء وقت أصعب الأمور التي تتعلق بفقدان وزن الساق كغيره من أوزان أطراف الجسم الأخرى، لكن لا تخافي ولا ترتعدي، بل ثقي بنفسك أتم الثقة.

ويتوجب عليك في هذه الخطوة أن تقاومي الإغراءات المتكررة لتناول وجبة من الطعام غير الصحي الجاهز، وذلك من خلال أن تضمني وجباتك الغذائية الرئيسية والخفيفة أيضا الكثير الكثير من الفواكه والخضراوات.

واعملي أيضا على استهلاك أقل ما أمكن من الزيوت قدر المستطاع، وثقي تماما بأن جميع الجهود التي بذلتها من خلال اتباعك الخطوات المتوضحة في السابق، والتي احتاجت جهدك وتعبك، يمكن أن تذهب جميعها هباءً في حال لم تستطيعي السيطرة على رغبتك في تناول الطعام في كل مرة تملكين فيها الوقت على ساعتك.

وفي النهاية، نريدك أن تعرفي بأن هذه الطرق الخاصة بخسارة الدهون من الساقين، لا تؤثر إيجابيا في ساقيك وصحتك، حتى شكلهما فقط، وإنما سيستفيد جسمك بالكامل منها، بحيث يملؤك الشعور حينها بأنك أقوى وأكثر أناقة من ناحية شكل الجسد.
 0  0  609
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 09:49 مساءً الجمعة 6 شوال 1441 / 29 مايو 2020.