اضغط هنا إن لم يقم المتصفح بتحويلك آليًا .

11:27 مساءً , الجمعة 6 شوال 1441 / 29 مايو 2020

تساؤلات الأطفال وأفضل طرق الإجابة عليها

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
حوالة اليوم - عصام صالح آل جمعان :

يميل الطفل مع بداية نموه إلى الاستكشاف، فهو يبحث عن جميع الأمور التي يرى أنها مبهمة بالنسبة له، كما أنه يفضل التساؤل عن كل ما يخطر بباله، فيذهب لوالديه ويزيد التساؤل في كل مرحلة نمو جديدة له.

وفي كثير من الأحيان، يكون جواب الوالدين مختصرا حيث يشمل على "نعم"أو "لا"، وفي حين آخر يكون الجواب مطولا، فبعض الإجابات تنطلق من السبب والبعض الآخر يتجه ليفسر أو ليعطي العواطف في وقت آخر.

ويبدأ الوالدان عند الإجابة بتشكيل هيكل الإطار الذي ستصل المعلومات به للطفل، وهو ما يسمى بالأسلوب الفردي، فلكل شخص أسلوبه في إعطاء المعلومات، كما تختلف أسئلة الطفل بين حين وآخر، فهنالك ما يتصف بالسهولة والآخرى تكن معقدة، ولهذا لا يمكن لبعض الآباء مجاراة أسئلة أطفالهم ويبدأون بالتراجع والهرب من الجواب، لذلك، ثمة طرق يمكن للوالدين اللجوء إليها حيال أسئلة الطفل، ولعل أهمها:

أولا: الإجابة المحتملة لسؤال الطفل حول ماهية الموت، فقد يكون مثل هذا النوع من الأسئلة الأصعب للوالدين، لكن عليهم التعامل مع هذا السؤال بجدية، إذ لا يجوز تفادي الإجابة.

وهنا، يجب الحديث عن هذا الموضوع بحذر وإيصال معلومة تتضمن أن للبداية نهاية، فالموت هو القدر المحتوم لكل فرد، كما يجب طرح أمثلة حول هذا الموضوع وكيف يمكن لكل شيء على هذه الأرض أن يزول.

ثانيا: الإجابة المحتملة لسؤال الطفل حول الإنجاب، حيث تزداد أسئلة الطفل حول هذا الموضوع، خصوصا عند ولادة طفل جديد في العائلة، لكن يمكن إجابة هذا السؤال بشكل لطيف عن طريق إقناع الطفل بوجود مكان مخصص في جسد أمه ينمو ويتشكل الرضيع داخله.

ثالثا: الإجابة لسؤال الطفل حول الطلاق، فقد ينمو الطفل مع أحد والديه دون وجود الطرف الآخر، فيبدأ بالتساؤل عنه، فإذا كان الطلاق هو السبب، فعلى الطرفين المساعدة في تفهيم الطفل حول عيشه بعيدا عنه، وما هي الأسباب التي دفعته لذلك، كما يحرص الحديث عن الصعوبة التي سيتلاقها الجميع إذا استمر الزواج قائما.
 0  0  922
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 11:27 مساءً الجمعة 6 شوال 1441 / 29 مايو 2020.