اضغط هنا إن لم يقم المتصفح بتحويلك آليًا .

09:43 مساءً , الجمعة 6 شوال 1441 / 29 مايو 2020

يمكنه التعامل مع العواطف وتقليل التوتر ويعمل على الاسترخاء..

هل يمكن للعلاج بالطاقة أن يشفي أحزانكم؟

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
حوالة اليوم - عصام صالح آل جمعان :
تخيل لو تمكن العلاج بالطاقة أو ما يعرف بطب الطاقة أن يخلصكم من أحزانكم ويداوي جراحكم، كيف ستشعرون حينذاك؟ لكن ما هو طب الطاقة؟
تعرف عملية العلاج بالطاقة أنها أحد فروع الطب البديل والتكميلي الذي يعد أحد خمس الفئات التي تمت الموافقة عليها من قبل مؤسسة الصحة العامة، هذا وقد عرف عنه إمكانية التعامل مع المرض بشكل آخر لا يمكن للأدوية العادية القيام بهذا، لكن السؤال الذي قد يخطر ببال البعض هل يمكن لهذه الطريقة التعامل مع العواطف والمشاكل العاطفية؟
حقيقة، تشمل طريقة العلاج بالطاقة على العديد من النظريات غير المرتبطة، التي قد تعمل جميعها لعلاج الوضعية التي يعيشها الفرد. إذاً فهي تكون مزيجاً من عدد من الطرق، وتعتبر الفائدة الأكبر للعلاج بالطاقة هي في تقليل التوتر والاسترخاء.
تحفز هذه الفائدة إمكانية تعزيز النفس الداخلية لتطور العلاج تلقائياً، بالإضافة إلى تحسين وموازنة الصحة، هذا وقد يمكن فهم العلاج بالطاقة على كونه نظرية طبيعية توازن الجسم مع جلب الرفاهة والصحة أيضاً.
يمكن اتباع طريقة العلاج هذه من خلال استخدام الأيدي للتدليك، وبالتالي زيادة تدفق الدم، تعد مثل هذه الطريقة من أفضل الطرق المستخدمة فهي تعتمد على الطرفين، سواء أكان المعالج أو المريض.
لا بد أن تكون نية المعالج صافية أثناء التدليك، فلا يجوز لأحد أن يقاطع هذه المعالجة أو أن يتحدث معه في أي شأن كان، فالهدوء واجب وضروري إذا. وبالنسبة للمريض يفضل عليه الاسترخاء، مع عدم التفكير في أي أمر كان ليستشعر الطاقة التي تتحرك بداخله.
لا يقتصر علاج الطاقة على الآلام البدنية والجسدية، بل يمكن إدراك فعاليته في كل من الأمراض النفسية، والعقلية، بالإضافة للأمراض الروحانية، والعاطفية منها، وستتمتع وبكل تأكيد بالنتائج المذهلة العجيبة التي يسعد بها الفرد في شفائه.

بعض الفوائد الأخرى لعلاج الطاقة
- السماح للجسم بإطلاق، بل والتخلص من التوتر والضغط الداخلي.
- يعزز من قدرات الجسم الذاتية للشفاء.
- يهدف للنوم الأفضل.
- يقلل من ضغط الدم المرتفع.
- يمكن استخدامه للتعامل مع الجروح الحادة، والمشاكل المزمنة مثل الحساسية، والأكزيما، بالإضافة للصداع.
- يساعد على التخلص من الألم.
- يساعد الجسم على التخلص من السموم الداخلية وبشكل ذاتي.
- يقلل بعض التأثيرات السلبية التي تودي بها بعض العقاقير الطبية.
- يدعم الجهاز المناعي ويقويه.
- ينظف العواطف ويعزز النمو الروحاني.

في النهاية، وبما أن العلاج بالطاقة يمتلك الفوائد المذكورة سابقاً، فإنه وبالتأكيد سيقضي على الحزن.



تنبيه:يجب عدم إستبدال الأدوية الموصوفة لك من طبيبك بالنصائح المذكورة، كما يجب عدم إستخدام أو إيقاف أي علاج إلا بإستشارة طبيبك.
 0  0  1.1K
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 09:43 مساءً الجمعة 6 شوال 1441 / 29 مايو 2020.