اضغط هنا إن لم يقم المتصفح بتحويلك آليًا .

12:31 مساءً , الثلاثاء 3 جمادي الثاني 1441 / 28 يناير 2020

الأستاذ عثمان بن أحمد:صراع ما بين الأجيال,,والدار مهجورة وعبء على الأجيال القادمة .

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
حواله اليوم : ( خاص )
مسؤوليتنا الإجتماعية نحو الدار القديمة و وادي حوالة ..



مما لاشك فيه أن مجتمعنا الحوالي يمر بمرحلة إنتقالية زمنية تشمل العباد و البلاد ، في العباد يتناقص و يهرم جيل الخمسينيات الميلادية و يترنح و يحتار جيل السبعينيات و ينتشي و يسرح جيل ما بعد التسعينيات، و في البلاد أصبحت الدار القديمة دار و حشة و مأوى و مزاراً لدواب الأرض و أصبح الوادي تراباً بلا زرع قد يهددنا بسيل عرم، و بقي الجبل شامخاً بلا حراك لكنه خلع بُردته من أشجار و نباتات كانت تغطي جزءاً كبيراً من نتؤاته الصخرية التي تكاد أن يلفظها الجبل حفاظا على صحته و شبابه فتهلك العباد الذين إختارو أن يهجروا موقع الدار القديمة المتحصن و وادي ذي زرع كان لهم قوتاً و خيراً.



لقد مكنت أجيال ماقبل الخمسينيات بقاء و عزة و شموخ مجتمع حوالة رغم الظروف القاسية و ضحوا بإرواحهم و دماءهم لتكوين و ثبات ورسوخ ما نراه الأن من تباهي بلقب الحوالي .. و أكمل جيل الخمسينيات و السبعينيات البناء في عصر التحضر و المدنية المنظمة و استطاعوا أن يشكلوا حوالة الجديدة و يتوسعوا في سكنى ديارهم. ما نشاهده الآن في حوالة هو من جهد هذا الجيل الذي تغرب في زمن صعب و تحمل الكثير. رغم ذلك فإن البعض كان إنتهازياً على حساب مجتمعه و لم يرعاه الضمير الحي لأن يغّلب مصلحة الجماعة فولدت مشاعر متبانية أثرت في تقاربنا و في تأكيد الثقة بيننا و يتلاشى تحقيق الهدف الأسمى و هو التعايش في محبة و وداد.



أما جيل ما بعد التسعينيات ، فهو جيل لا يعرف قيمة الحصن و لا جني الثمار في الوادي ، سكناهم العامرة ورثوها من الجيل السابق ولم يضيفوا شيئاً سوى إدخال الأنترنت و التقوقع في عالم إفتراضي و التنازع على من يسكن الطابق المطل على المنظر الأجمل. جيل يبهرك في الملبس سلباً و إيجاباً، يعطيك إحتراماً و تعاملاً رائعاً لكنه مبهم لا تعلم هل هو عن إدراك أم أنه سلوك مبرمج ، يملك علماً و ثقافة راقية لكنها موجهة و متشعبة بدون تركيز.



هذه إرهاصات المرحلة الإنتقالية شئنا أم أبينا و ليس لنا فيها خيار إذا لم يكن هناك مسؤولية إجتماعية تحض الجميع على تدارك الأوضاع فكما أننا كسبنا فقد نخسر كجيل كل ما بناه من قبلنا من أجيال.



أما فيما يختص بالبلاد فأن بقاء الدار القديمة مهجورة بلا إهتمام لهو منظر حزين و عبء على الجيل الحالي و الأجيال القادمة إذا لم نوجد حلاً متوافقاً يخدم مصلحة حوالة و أهلها، لن يفيد البكاء على الأطلال و لن يفيدنا بيئياً و صحياً بقاءها فقد تفتك بنا و ترغمنا يوماً أن نشد رحالنا. كما أن هجران الوادي و عدم إستصلاحه هو نقمة علينا في أمننا الغذائي و ما حبس المطر عنا إلا عقاباً لنا لتجاهلنا لنعمة و هبها الله لنا فتكّبرنا عليها و فضلنا خيرات من حولنا على خير أرضنا.



إن إستثمار موقع الدار القديمة و إستصلاح الوادي لتكون مصادر رزق هي من أكبر مهام الجيل الحالي و الأجيال القادمة، لقد أدت الأجيال السابقة مهامها بكل تفان و جدية مهما كانت الظروف المادية التي نشأت و أظهروا على واقع الحال مكتسبات مشاهدة ، فهل يقبل الجيل الحالي و الأجيال القادمة هذا التحدي و هذه المهمة أم يبقى ساهياً لاهياً في متع الحياة و عندها قد نتفاجأ بالسقوط المهين و لن يستمر الحال كما كان فالجميع سيخسر و ينكسر العباد و تبور البلاد لا سمح الله

آمل أن يتفهم عقلاءنا من كل الأجيال ما أرمي إليه و هم أعرف من أن يُعرفوا .. و أهل حوالة أدرى بديارهم.



دمتم و دام عز حوالة .. و أهلها



عثمان بن أحمد العثمان

الرياض
 12  0  956
التعليقات ( 14 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    10-04-1434 05:56 صباحًا حصن صبحه :
    أولاً الله يمسيك بالخير يا ابو أحمد.
    ثم الذي أعرفه عنك انك لم تعيش فترة الدار القديمة بوحشتها أو بنشوتها ، ولم تحرث ولم تصرم ولم تحمي الطير، بل ولدت وفي فمك ملعقه من ذهب في مدينة الرياض.
    ولو عشت هذه الحياة لكرهت أن تعود تلك الأيام مثلما نكرهها نحن الآن، الأنسان يا أخي مدني بطبعه ويتطلع إلى الأفضل، هل تريدنا أن نعود للدار القديمة والحرث والصرام !!!!
    من حق كل شخص يا ابو أحمد أن يسكن الطابق المطل على المنظر الأجمل ويستخدم النت فلله الحمد والمنه أن أنعم علينا من فضله.
    أخيراً أهمس في أذنك وأقول : أكبر مهام الجيل الحالي والأجيال القادمة هو التعليم وليس استصلاح الدار والوادي.

    أرجوكم ياصحيفتنا أنشروا وأتركوا التعصب، فأنا أحترم هذا الشخص ولكن أختلف مع طرحه.
  • #2
    10-04-1434 11:19 صباحًا عجاج الصيف :
    حطيت يدك على الجرح نعم يابو احمد رجال حواله الاوايل سطرو لنا تاريخ مجيد لازلنا نتباها بذلك التاريخ حتى عصرنا هذا وللاسف رجال السبعينيات لم نجد من يعوضنا فيهم لان كلمة الحق والحكمه ضاعت مع زمن هؤلاء الرجال اما الان اصبحت المادة هي الجماعه وهي القبيله عندك مال انت صاحبي حتى لو ما اعطيتني من مالك ولكني احبك واعزك لان عندك دراهم وهؤلاء هم عبدة الدينار حتى اصبح الكثير منا كانه خادم واصبح النفاق والكذب والمجامله وحب الذات مستشري في المجتمع واقول هذا بعد تجربه ومعايشه واقولها وبكل صدق الموجودين الان لاتامل فيهم الخير ابدا كلمة الحق والرفقه والصدق باحت حواله يابو احمد كبيرهم وصغيرهم الموجودين في الديره او في الاسفار صابهم الخذلان وكانهم خشب مسنده اجسام بلا روح نسال الله العافيه الهرج في المجالس خذ ولد لكن على الواقع الواحد كانه خلية نحل مفتوحه من الجهتين لاتغرك البشوت ونكاس العقل والمال والمنصب والرجال تشتهر يابو احمد بافعالها بين الرجال وكرمها وقول كلمة الحق بين الناس اما التحزبات والتفرقه بين لحام القبيله وكل واحد يرى نفسه انه احسن من الاخر فقل علينا السلام والحزمه اذا كان حبلها هين تنتثر ويروح كل عود لوحده الحزام مابه حزام وثيق والعقلاء همهم مصالحهم ومصالح اولادهم اما الاصلاح بين القبيله فهذا مستبعد رفيقك اليوم جيبك عندك فلوس حناثي انك تسوقهم كلهم قدامك ماحد يعارضك ما عندك فلوس والله لو تموت قدامهم ما احد يلمح فيك هذا هم حوالة هذا العصر لكن قل الله يرحم من ورث لنا العز حتى ندرق فيه في هذا العصر المظلم
    بارك الله فيك واصل ممكن تستطع بقلمك تفرمت بعض العقول المدرعمه
    تحياتي لك وكل عام وانت وكل القائمين على صحيفة حواله بخير
  • #3
    10-04-1434 04:39 مساءً أبو صالح :
    بإختصار
    المقال

    " كلمة حق "

    تستحق

    " التدبر "
  • #4
    10-04-1434 05:55 مساءً دكتور :
    حدث العاقل بما يعقل مستحيل ازالة الدار القديمة او هدمها .
    هذه بيوت تاريخيه بيوت ابائنا واجدادنا من السبع العجائب ازالتها او التفريط فيها بسهوله انت تتحدث عن تاريخ استاذي ابو احمد وانا اوافقك الرأي في الوادي لا يوجد اي فائدة منه في الوقت الحالي الا ما ندر وارجوك انسى موضوع الدار .
  • #5
    10-04-1434 05:57 مساءً ولد الديره :
    قال ايش قال استثمار الدار ؟؟؟؟؟ !!
    كلها جن وعفاريت
  • #6
    10-04-1434 05:59 مساءً سنتوب :
    مقال رائع وفيه تناسق عجيب في الكلمات تصلح تكتب في الصحافه .
    مشكوووور
  • #7
    10-05-1434 06:32 صباحًا العساف :
    تبوا العلم اللي يجمد على الشارب...

    أستقدموا 10 باسكتانية (باكستانية) ويدلوا في الدار القديمة من طرف براتب شهري من الصندوق حق الجماعة، بشرط يكون المشرفين من كبار الجماعة اللي يفهموا في البناء (من أمثال غرم الله بن مديس وسالم بن عايضة) .

    بعد كذا يكتب على باب كل وآحد أسم صاحبه ومن داخل البيت تراثيات لمنطقتنا، وبعد كذا يكون الدخول للقرية القديمة بمبلغ رمزي يرجع للصندوق.

    هاه وش رايكم ياحباني
  • #8
    10-05-1434 10:00 مساءً المهاجر :
    أهنيك يالعساف على الفكرة بس ما تشوف ان الدار يبغالها ترميم والترميم يبغاله دراهم ؟ والدراهم مبلغ يطق من فوق المليون أقل شيء ؟


    والسؤال الثاني ؟دخل الدار لا تقولي لصندوق الجماعه طيب انا عندي بيت في الدار ومن حقي اخذ ولو جزء من هذا المبلغ ؟ كيف الحل ؟؟؟ وكيف التقسيمه ؟
  • #9
    10-05-1434 10:09 مساءً سد الغريب :
    يا كبر الوادي ماسك مساحه في سنان وما بين سنان والقابل توصل لاكثر من 10 كيلو بالراحه والشرف معها وكل واحد مشبك على الغابره والبير حقه ولو احد يجيها ليوصل الدم للركب ما استغلو صندوق الجماعه خامد ما ادري متى الله بيفك اسره حتى ويستغلو الدار والوادي
  • #10
    10-05-1434 10:11 مساءً ما أحد حولك :
    الجنوب كلها مفلوته لو تمسكها شركات لنصير ننافس ماليزيا ,,,,,,,,
  • #11
    10-05-1434 10:13 مساءً مروض النمور :
    ايييييييييييييييييييييييييييه حلم ابليس بالجنه المشكى على الله بس
  • #12
    10-05-1434 10:16 مساءً صريح :
    افضل الاجيال جيل السبعينات والثمنينات في كل شيء بلا منازع ودائم اعيدها واقولها .
    ونحترم كل الاجيال ولكن جيل أول متكاتف ومترابط ويد وحده .
  • #13
    10-06-1434 09:31 صباحًا منتقد :
    الأستاذ عثمان بن أحمد وينك ياراجل من 55 سنه ماشفناك مع الجماعة في أي محضر، والحين تنظر علينا وتوجه طحاطيح الجماعة يبنوا الدار القديمة.
    عادوا شيباننا كسار الله يختم لهم بالجنه.
    يدك معنا بس ماهو على لوحة المفاتيح نبغاك تحضر واحنا نبني والا العكس، ذا ودك به.

    ياجماعة تروا الفتاوي سهله لكن الواقع مختلف تماماً.
    • #13 - 1
      10-06-1434 06:55 مساءً قرقر كتير :
      يا أخي عثمان بن أحمد من فئة **** اللي ولدو وتربو في المدن ، ونحن الذين ولدنا في حواله يعتبرونا من فئة **** أحنا اللي نحرث ونصرم ونلقم البقر ونبني الدار القديمة وأهم يتفرجو علينا.

      يدكم معانا يا أهل المدن وأحنا من هلفكم تعالوا أبنو وازرعوا وأحنا وفايتكم، غير الكلام هذا لا
    • #13 - 2
      10-28-1434 09:08 مساءً الشايب الحوالي :
      عثمان بن احمد احد الرجال التي تفتخر بهم حواله .. لكن من انت؟؟ رجل درس وعمل وكافح ولم يتنكر لأصله وأهله .. لو أتاك ما أتاه لم تفعل نصف فعله .. يدفع يحمس يشارك وليس كما قلت أنهم يكتب فقط على كيبورد .. له أيادي بيضاء تخفى على مثلك من الجهله .. والده هو احمد بن عثمان يرحمه الله .. ان كنت من الجيل الحالي ولم تعرف من هو احمد بن عثمان فهذه مشكلتك .. رجل عصامي ومكافح ربى أبناءه على تحمل المسؤوليه وحب الارض والأقارب .. لو كنت احد أبناءه لعلمت ماهي الملعقة من الذهب التي تتحدث عنها .. كان المشعاب هو معلقته الذهبية
  • #14
    10-09-1434 09:13 صباحًا المزيونة :
    حلوه صراحه الخمسينات الميلادية والستينات والسبعينيات ، خلها بالهجري أحسن وأتركونا من ثقافة التغريب يامثقفين.

    مشكلتنا في طرحنا في الصحيفة يانتكلم عن الماضي أو إقتراحات.
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 12:31 مساءً الثلاثاء 3 جمادي الثاني 1441 / 28 يناير 2020.